ارتفاع أسعار الفروج بأسواق دمشق.. قوالب الثلج أحد الأسباب
ارتفاع أسعار الفروج بأسواق دمشق.. قوالب الثلج أحد الأسباب

ارتفاع أسعار الفروج بأسواق دمشق.. قوالب الثلج أحد الأسباب

طالت التعديلات على أسعار البنزين كل نواحي الحياة بما فيها المواد الغذائية وأسعار الفروج واللحوم التي ارتفعت أسعارها بين ليلة وضحاها بشكل لافت.

في أسواق العاصمة لوحظ ارتفاع أسعار الفروج وقطعه حتى بالنشرة التموينية الرسمية، فتم تحديد سعر الفروج الحي بالنشرة الجديدة بـ 8200 ليرة بعد أن كان سعره قبل 5 أيام فقط 7800 ليرة، وسعر شرحات الدجاج وصل إلى 19500، لكن على أرض الواقع كانت الأسعار مغايرة للنشرة فكيلو الفروج الحي لا يقل عن 10 آلاف ليرة سورية.

واعتاد أغلب أهالي العاصمة على شراء ما يلزمهم من الدجاج خلال ساعات الصباح، بحسب ما وضَّح أحد البائعين لـ “سونا نيوز”، لكن اللافت في الموضوع إضافة لحالة الاستياء من السعر على وجوه الزبائن، كانت الكمية القليلة التي باتوا يقومون بشرائها، مضيفاً: “إحدى السيدات طلبت فخذين فقط.. والأخرى نصف كيلو شيش.. وزبون آخر كان يستفسر عن أسعار كل القطع ليشتري الارخص والأنسب”.

وبرر البائع أن التكلفة عليه أساساً ارتفعت وتحديداً تكلفة حفظ الدجاج حتى لا يفسد، والتي تتمثل بوضع قوالب ثلج تحت الدجاج لحفظه في ظل انقطاع الكهرباء، بسبب عدم قدرته على تأمين مولدة كهربائية وما تحتاجه من محروقات.

وبالفعل ارتفعت أسعار قوالب الثلج في دمشق هذا العام عما كانت عليه في العام السابق، ورغم أنها تختلف من منطقة لأخرى ومن بائع لآخر، إلا أن متوسط سعر كيس الثلج صغير الحجم يتراوح بين 2000 و3500 ليرة والقالب كبير الحجم بين 4500 و6000 ليرة.

علماً أن مديرية التجارة الداخلية وحماية المستهلك في دمشق أصدرت نشرة حددت بموجبها أسعار ألواح الثلج وحُدِّد سعر كيلو مكعبات الثلج بـ 200 ليرة سورية وصفيحة الثلج (16 كيلوغراماً) بـ 2200 ليرة سورية للمستهلك.

وكانت مديرية تموين دمشق نظمت حوالي 10 ضبوط ضد مصانع الثلج، حيث تبين بعد أخذ عينات أن المياه المستخدمة في التصنيع غير صالحة للاستخدام البشري.

عن ali

شاهد أيضاً

تفاصيل حادثة الانهيار الترابي في مدينة اللاذقية

اللاذقية.. تفاصيل حادثة الانهيار الترابي في المدينة

أفاد مراسل “سونا نيوز” في اللاذقية بحدوث انهيار ترابي في موقع صب جدار استنادي بمدينة …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.