اعتداء تركي على قرى أبو راسين ونزوح جراء اقتتال بين مرتزقة الاحتلال التركي بريف رأس العين

جدد الاحتلال التركي اعتداءاته على ريف الحسكة الشمالي الغربي وتحديداً على القرى المحيطة ببلدة أبو راسين التي شهدت الفترة الماضية عدوان متواصل بسلاح المدفعية وقذائف الهاون.

 

وحسب مصادر أهلية في ناحية أبو راسين لـ “سونا نيوز”، اعتدت قوات الاحتلال التركي صباح اليوم على مجموعة من القرى الواقعة بمحيط بلدة أبو راسين وتحديداً على قرى تل الورد والربيعات بمحيط ناحية أبو راسين شمال غرب محافظة الحسكة، ولم تشير المصادر إلى أية خسائر بشرية جراء العدوان، ونوهت المصادر إلى أن العدوان استهدف مواقع لميليشيا قسد وتم تدمير عدد من الانفاق التي قامت بحفرها في المنطقة.

وعلى صعيد مختلف أشارت المصادر في المنطقة أن اقتتال اندلع في منطقة تل ذياب بريف رأس العين بين مرتزقة الاحتلال التركي بسبب الاستيلاء على محطة محروقات ومساحة من الأراضي المحيطة بها، ولفتت المصادر إلى أن حركة نزوح للأهالي من القرية جراء استخدام كافة صنوف الأسلحة بين المجموعتين التابعتين لفصائل أنقرة.