الخارجية الروسية تدين بشدة الهجمات الإسرائيلية على دمشق

دانت وزارة الخارجية الروسية بشدة الضربات الصاروخية الإسرائيلية على أطراف العاصمة السورية دمشق، أمس الأربعاء.

 

الجيش الإسرائيلي يعلن سقوط إحدى طائراته المسيرة في سوريا
اقرأ أيضاً: الجيش الإسرائيلي يعلن سقوط إحدى طائراته المسيرة في سوريا

وقالت المتحدثة باسم الخارجية الروسية، ماريا زاخاروفا، في تصريح صحفي: “بحسب التقارير الواردة، في ليلة 27 أبريل، شن سلاح الجو الإسرائيلي هجوما صاروخيا على أهداف ومناطق مأهولة بالسكان.. وأسفرت الغارة الجوية عن مقتل أربعة جنود سوريين وإصابة ثلاثة، وإلحاق أضرار مادية كبيرة. نؤكد على أن استمرار القصف الإسرائيلي للأراضي السورية يعد انتهاكا للمعايير الأساسية للقانون الدولي، وغير مقبول بشكل قاطع.. ندين بشدة مثل هذه التصرفات غير المسؤولة”.

وأضافت، أن مثل هذه الهجمات غير المبررة تؤدي إلى انخفاض القدرة القتالية للقوات المسلحة السورية، مما يؤثر سلبا على فعالية جهود مكافحة الإرهاب على الأراضي السورية.

وأكدت المتحدثة باسم الخارجية الروسية: “نطالب الجانب الإسرائيلي بوقف هذه الاعتداءات الشرسة والخطيرة”.

وكانت الدفاعات الجوية السورية تصدَّت فجر يوم أمس لأهداف معادية في سماء العاصمة دمشق.

وقال مصدر عسكري سوري: “حوالي الساعة 41 ، 12 من فجر 27/04/2022 نفذ العدو الإسرائيلي عدوانا جويا برشقات من الصواريخ من إتجاه طبريا مستهدفا بعض النقاط في محيط دمشق، وقد تصدت وسائط دفاعنا الجوي لصواريخ العدوان وأسقطت معظمها، ويتم العمل على تدقيق نتائج العدوان.

وأضاف المصدر: أدى العدوان الإسرائيلي على محيط مدينة دمشق فجر هذا اليوم إلى استشهاد 4 عسكريين وجرح ثلاثة آخرين ووقوع بعض الخسائر المادية.

 

الدفاعات الجوية تتصدى لاهداف معادية في سماء العاصمة دمشق