السورية للطيران تعتذر من المسافرين وتعمم مجموعة إجراءات

اعتذرت مؤسسة الخطوط الجوية السورية من جميع المسافرين عن إلغاء رحلاتها من مطار دمشق الدولي، مشيرةً إلى عدم تنفيذ الرحلات عبر باقي مطارات البلاد بسبب تواجد طائرات أسطولها على أرض مطار دمشق الدولي.

 

توقف مطار دمشق الدولي عن العمل بعد عدوان إسرائيلي فجر اليوم
اقرأ أيضاً: توقف مطار دمشق الدولي عن العمل بعد عدوان إسرائيلي فجر اليوم

وأكدت الخطوط الجوية السورية أنه سيتم استئناف التشغيل عند انتهاء عمل كوادر وزارة النقل وباقي الجهات المعنية من إزالة آثار العدوان “الإسرائيلي” وإصلاح الأضرار الكبيرة التي لحقت بالمطار.

وألغت المؤسسة في تعميمها جميع الرحلات النظامية والإضافية القادمة والمغادرة عبر مطار دمشق الدولي اعتباراً من 10 حزيران 2022 ولغاية استئناف تسيير الرحلات بما يضمن سلامة وأمان الحركة التشغيلية.

وأشارت المؤسسة إلى معالجة التذاكر المصدرة داخل وخارج القطر (أفراد، مجموعات) والمحجوزة على الرحلات الملغاة بقبول الحجز على نفس الدرجة السعرية، دون تحصيل أي فارق سعري، تبعاً لإمكانية الحجز المتوفرة على الرحلات المبرمجة ما بعد تاريخ إعلان إعادة التشغيل.

وسمحت المؤسسة بإعادة القيمة المالية نقداً، بغض النظر عن حالات التقييد بمنع إعادة القيمة، إن وجدت، وبالنسبة للتذاكر المستخدم منها مقطع واحد يعاد قيمة المقطع الثاني على الرحلات الملغاة وفقاً للقيمة السعرية المدرجة في نظام الحجز، وبغض النظر عن مبدأ إعادة القيمة وفق الآليات المتبعة (اقتطاع سعر OW من سعر RT).

كما أعفت المؤسسة في تعميمها أيضاً التذاكر المحجوزة على الرحلات الملغاة من أجور الخدمات المطبقة (تغيير حجز – تخلف عن السفر – إعادة القيمة).

وعممت الخطوط الجوية السورية بتعويض تكلفة فحص PCR (السلبية) للمسافرين الذين لم يبلغوا بإلغاء الرحلات ضمن المدد الزمنية المقررة لإجراء الفحص لبلد المقصد، وذلك بعد التقدّم بالثبوتيات اللازمة أصولاً.

وختمت الخطوط الجوية السورية تعميمها بضرورة قيام مكاتب السياحة والسفر بإبلاغ المسافرين الذين لديهم رحلات متابعة (ترانزيت) بالوضع الراهن وتقديم التسهيلات الممكنة.

يُذكر أن الورشات باشرت العمل لإعادة تأهيل أحد المدرجات المتضررة نتيجة العدوان “الإسرائيلي” على مطار دمشق الدولي، وسيتم إعادة وضعه في الخدمة خلال الأيام القليلة القادمة.