القيادة المركزية الأمريكية تؤكد الضربة الروسية على مسلَّحين مدعومين أمريكياً في سوريا

أكدت القيادة المركزية الأمريكية، أن الجيش الروسي شن ثاني هجوم معروف له خلال شهرين بالقرب من قاعدة “التنف” الأمريكية في سوريا.

وقال المتحدث باسم القيادة المركزية الأمريكية لمجلة نيوزويك الأمريكية، إن “القيادة المركزية الأمريكية على علم بالضربة، لكن ليس لديها معلومات لتزويد بها بشأن هذا”.

وكانت وزارة الدفاع الروسية، أعلنت أنَّها قضت الخميس على مجموعة من المسلحين الإرهابيين بشرق سوريا، تدربت على أيدي عناصر تابعة لقوات العمليات الخاصة الأمريكية.

وقالت الدفاع الروسية إن “هذه المجموعة الإرهابية تتمركز في منطقة التنف ويتم تزويدها وتدريبها من قبل مدربين من قوات العمليات الخاصة التابعة للجيش الأمريكي”. وأضافت أن “مسلَّحي لواء شهداء القريتين، الذين ينطلقون من الصحراء، قاموا بأعمال تخريبية ضد السكان المدنيين والبنية التحتية المدنية في سوريا”.

ولفتت الوزارة إلى أنَّه تم “تدمير جميع المسلحين بنجاح” في العملية.