أخبار عاجلة
تعزيزات عسكرية سورية إلى الشمال الغربي.. الطائرات الحربية التركية تعاود غاراتها على مناطق ريف حلب الشمالي
تعزيزات عسكرية سورية إلى الشمال الغربي.. الطائرات الحربية التركية تعاود غاراتها على مناطق ريف حلب الشمالي

تعزيزات عسكرية سورية إلى الشمال الغربي.. الطائرات الحربية التركية تعاود غاراتها على مناطق ريف حلب الشمالي

دفع الجيش السوري خلال الساعات الـ /48/ الماضية، بتعزيزات عسكرية كبيرة إلى محيط مدينة تل رفعت وعدد من القرى المجاورة لها، حيث تمركزت التعزيزات الواصلة في عدد من نقاط الجيش المنتشرة على طول محاور التماس مع القوات التركية والفصائل الموالية لها في المحور الشمالي الغربي.

تعزيزات عسكرية سورية إلى الشمال الغربي.. الطائرات الحربية التركية تعاود غاراتها على مناطق ريف حلب الشمالي

ووفق ما ورد من معلومات لـ “سونا نيوز” فإن التعزيزات الواصلة لنقاط الجيش السوري في منطقة تل رفعت، تضمنت آليات ومدرعات متنوعة، إضافة إلى جنود مشاة وأجهزة إلكترونية متطورة.

فيما وبالمقابل لم ترد أي معلومات مؤكدة من مصادر موثوقة حول مدى صحة الأنباء المتداولة، المتعلقة بوصول قوات روسية إضافية إلى مواقع في شمال شرق حلب.

من جهة أخرى، عاودت الطائرات الحربية التركية الليلة الماضية، تنفيذ غاراتها الجوية باتجاه مناطق سيطرة “قسد” بريف حلب الشمالي الشرقي، بالتوازي مع تجدد القصف المدفعي من قبل قواعدها العسكرية نحو تلك المناطق.

ففي وقت متأخر من ليلة أمس الأربعاء، شنّت طائرات حربية تركية غارات باتجاه أطراف منطقة منبج الخاضعة لسيطرة “قسد”، مركزةً ضرباتها باتجاه أبراج اتصالات وخزانات وقود بجوارها، في موقع جبل “الابدة”، ما تسبب بتدمير عدد من الأبراج والخزانات المستهدفة.

كما امتدت الغارات الجوية إلى أحد معسكرات “قسد” القريبة من “جبل الابدة”، دون ورود أي معلومات مؤكدة حول حصيلة الاستهداف، بينما تحدثت الأنباء الواردة لـ “سونا نيوز”، عن سقوط عدد من الجرحى بين صفوف عناصر “قسد” الذين كانوا ضمن المعسكر المستهدف.

القصف الجوي التركي، تزامن مع آخر مدفعي نفذته القواعد العسكرية التركية المتمركزة في ريف منطقة جرابلس، نحو قرى “خراب بيسان” و”جارقلي” و”كوران” بريف منطقة عين العرب التي تسيطر عليها “قوات سوريا الديمقراطية”، ما تسبب بأضرار مادية كبيرة لحقت بمنازل وأراضٍ زراعية تعود ملكيتها إلى أهالي القرى المستهدفة.

وجاءت الضربات الجوية التركية أمس، بعد نحو ثلاثة أيام من الهدوء شبه التام، الذي كان مسيطراً على عموم مناطق ريف حلب الشمالي.

تزامناً آنذاك مع حديث نقلته وسائل إعلامية معارضة حول مهلة أعطتها أنقرة لـ “قوات سوريا الديمقراطية”، لتلبية الشروط التركية المتعلقة بالانسحاب إلى أكثر من /30/ كيلو متراً عن الشريط الحدودي، وتسليم مواقعها لمؤسسات الدولة السورية.

 

زاهر طحان – سونا نيوز

 

تعزيزات عسكرية سورية إلى الشمال الغربي.. الطائرات الحربية التركية تعاود غاراتها على مناطق ريف حلب الشمالي

عن ali

شاهد أيضاً

استمراراً لمظاهر الانفلات الأمني.. اشتباكات عنيفة بين مسلحي تركيا شمال حلب تُسفر عن إصابات بين المدنيين

استمراراً لمظاهر الانفلات الأمني.. اشتباكات عنيفة بين مسلحي تركيا شمال حلب تُسفر عن إصابات بين المدنيين

اشتباكات عنيفة بين مسلحي تركيا شمال حلب تُسفر عن إصابات بين المدنيين شهدت قرية “كفر …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *