أخبار عاجلة
شكاوى من غلاء الأسعار.. محافظة دير الزور تطلق مهرجان العودة للمدرسة
شكاوى من غلاء الأسعار.. محافظة دير الزور تطلق مهرجان العودة للمدرسة

شكاوى من غلاء الأسعار.. محافظة دير الزور تطلق مهرجان العودة للمدرسة

مع اقتراب موعد انطلاق العام الدراسي الجديد، أطلقت محافظة دير الزور مهرجان العودة للمدرسة 2022 والذي يتضمن ثلاثة مراكز للتسوق في كل من دير الزور والميادين والبوكمال.

 

شكاوى من غلاء الأسعار.. محافظة دير الزور تطلق مهرجان العودة للمدرسة

وقال عضو المكتب التنفيذي لقطاع التجارة والاقتصاد حسان المغيرفي تصريح لـ “سونا نيوز” إنه مع اقتراب موسم افتتاح المدارس أطلقت محافظة دير الزور مهرجان “العودة للمدرسة 2022 والذي يتضمن إقامة ثلاث فعاليات تسوق بالتعاون مع غرفة تجارة وصناعة دير الزور وفرع المؤسسة السورية للتجارة، في كل من سوق شارع ستة الا ربع في مدينة دير الزور والحديقة العامة في البوكمال وساحة البلدية في الميادين.

وأضاف أنَّ المهرجان قائم بمشاركة فعاليات تجارية تعرض كافة المستلزمات المدرسية بأسعار التكلفة، إضافة الى وجود مبادرات من غرفة التجارة وعدد من الفعاليات التجارية لتقديم عروض بأسعار أقل من التكلفة، كما يشهد المهرجان عدة مبادرات من التجار والمجتمع الأهلي لتوزيع اللوازم المدرسية مجانا للأسر المحتاجة.

وأكد عدد من المواطنين أن إقامة مثل هذا الفعاليات قد تخفف قليلا من حدة ارتفاع الأسعار التي باتت دخولهم المنخفضة عاجزة عن سداد ولو جزء بسيط من الاحتياجات المترتبة على الأسرة خاصة في مواسم الأعياد والمدارس.

أحمد العبيد أشار لسونا نيوز أن أسعار البضائع المطروحة ضمن سوق المهرجان أقل من السوق لكنها أكبر من قدرته على شراء كافة احتياجات أولاده الثلاثة الذين يتأهبون للعام الدراسي الجديد الذي يفرض عليه شراء قرطاسية وحقائب ولباس مدرسي جديد لكل واحد منهم، على اعتبار أنه اجل في العام الماضي عملية الشراء على أمل الانفراج في هذا العام لكن الأمور “وللأسف ” تفاقمت أكثر.

بدورها فاطمة العباس بينت أن تكلفة تجهيز الطالب الواحد للعام الدراسي تحتاج لمبلغ لا يقل عن 200 ألف ليرة سورية، وأشارت الى أنها قامت بجولة في السوق واطلعت على الأسعار للوازم المدرسية ذات الجودة المتوسطة، حيث يبلغ سعر الحقيبة الكبيرة التي يحملها طلاب المرحلتين الإعدادية والثانوية بين 40-60 ألف ليرة، أما حقائب التلاميذ في الابتدائية فيصل سعرها إلى 35 ألف ليرة.

وبالنسبة للباس المدرسي فان سعر (الصدرية) حوالي 20 ألف ليرة، والقميص المدرسي للإناث والذكور يتراوح بين 20-40 ألف ليرة، والبنطال بحدود 40 ألف ليرة، والبنطال الجينز الذي يُلبَس تحت الصدرية يصل سعره الى 20 ألف ليرة، وتتراوح أسعار الأحذية بين 20-25 ألفاً للفئات العمرية الصغيرة وبين 30-40 ألفاً بالنسبة للفئات العمرية الكبيرة.

اما القرطاسية فان سعر الدفتر الـ 200 ورقة يتراوح بين 5 – 7 الاف ليرة والدفتر الـ 100 ورقة بحدود 2000 ليرة وعلبة أقلام الرصاص بحدود 4500 ليرة، وأقلام الحبر بين 7-10 آلاف ليرة والمقلمة بين 2500-10000 ألف ليرة، والممحاة والمبراة بين 500-800 ليرة، وعلبة الأدوات الهندسية بحدود 5 الاف ليرة، يضاف اليها أسعار الكتب التي ارتفعت مؤخراً، وهذه الأسعار بالتأكيد تفوق قدرة الاسرة خاصة إذا ما كان لديها أكثر من طالب وفي مراحل دراسية مختلفة.

ودعا محمود الخميس مديرية التربية لل تأكيد على كافة المعلمين والمدارس عدم التشدد بموضوع اللباس المدرسي والسماح للطلاب بالدوام بما يتوافر لديهم من لباس وعدم المبالغة في الطلبات بما يتعلق بالقرطاسية والتقيد بما نشر من قبل وزارة التربية عن الاكتفاء بعدد محدد من القرطاسية والمستلزمات المدرسية.

 

شكاوى من غلاء الأسعار.. محافظة دير الزور تطلق مهرجان العودة للمدرسة شكاوى من غلاء الأسعار.. محافظة دير الزور تطلق مهرجان العودة للمدرسة

 

عن ali

شاهد أيضاً

مدير الموانئ لـ "سونا": مراقبة البقعة النفطية مستمرة وبانتظار استقرار الطقس لمعرفة مصدر التلوث

مدير الموانئ لـ “سونا”: مراقبة البقعة النفطية مستمرة وبانتظار استقرار الطقس لمعرفة مصدر التلوث

أكد مدير عام المديرية العامة للموانئ العميد سامر قبرصلي لـ “سونا نيوز” أن عناصر وورشات …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *