وزير إسـ.ـرائيلي يعلق على العـ.ـدوان الأخير على سوريا.. وأصداء إسـ.ـرائيلية تتخوف من الانجرار إلى حـ.ـرب

علق “وزير الشتات الإسرائيلي”، نحمان شاي، على العدوان “الإسرائيلي” الذي نُفذ فجر اليوم الجمعة على سوريا، قائلا: “الجيش الإسرائيلي يواصل حماية مصالح بلاده الأمنية”.

ونقلت إذاعة “ريشت بيت العبرية”، عن الوزير قوله: ” تحركت إسرائيل، الجيش الإسرائيلي، الليلة في سـوريا، لمواصلة حماية مصالحنا الأمنية”.

هذا وقال مصدر عسكري سوري إنَّه في تمام الساعة ١٢:٣٢ من فجر اليوم نفذ العدو الإسرائيلي عدوانا جويا برشقات من الصواريخ من اتجاه الجولان السوري المحتل مستهدفا بعض النقاط في محيط مدينة دمشق، وقد تصدت وسائط دفاعنا الجوي لصواريخ العدوان وأسقطت بعضها، وأدى العدوان إلى استشهاد ثلاثة عسكريين وجرح سبعة آخرين ووقوع بعض الخسائر المادية.

وزعمت مصادر إسرائيلية أن القصف طال مركز البحث العلمي السوري في قدسيا ومنطقة السيدة زينب في ضواحي العاصمة السورية.

فيما تساءلت بعض وسائل الإعلام العبرية بأنَّه هل تم اتخاذ قرار سياسي وعسكري في “إسرائيل” بالرد في سوريا على أهداف حزب الله وإيران بإطلاق طائرات مسيرة على حقل غاز شرق المتوسط؟

وتداولت حسابات لمستوطنين إسرائيليين على “تويتر” أنَّه في الساعة الواحدة والنصف ليلاً كانت هناك موجتان من الطائرات فوق بحيرة طبريا، وأظهروا تخوفهم من الانجرار إلى حرب جراء القصف في سوريا.

ونشر أحد الحسابات: نأمل أن يكون يائير لبيد (رئيس الوزراء الإسرائيلي) لا يريد أن يفرض علينا حرب أخرى ستضرنا بشدة بسبب رئيس الوزراء الذي لا يفهم أي شيء في الأمن.

وزير إسـ.ـرائيلي يعلق على العـ.ـدوان الأخير على سوريا.. وأصداء إسـ.ـرائيلية تتخوف من الانجرار إلى حـ.ـرب وزير إسـ.ـرائيلي يعلق على العـ.ـدوان الأخير على سوريا.. وأصداء إسـ.ـرائيلية تتخوف من الانجرار إلى حـ.ـرب وزير إسـ.ـرائيلي يعلق على العـ.ـدوان الأخير على سوريا.. وأصداء إسـ.ـرائيلية تتخوف من الانجرار إلى حـ.ـرب