وزارة الداخلية تطلب من الوحدات الشرطية مراقبة الأسواق

طلبت وزارة الداخلية في الحكومة السورية، من قادة الوحدات الشرطية تقديم الدعم والمؤازرة لموظفي التجارة الداخلية المكلفين بمراقبة الأسواق لضبط الأسعار وقمع المخالفات.

وفي تعميم لها، طلبت الوزارة الوحدات الشرطية “تسيير دوريات يومية أمام الأفران ومحطات الوقود وفي الأسواق وعلى الطرقات العامة” وتنظيم الضبوط اللازمة بحق المخالفين، إضافة إلى التشديد في ملاحقة المتاجرين بالمواد الاستهلاكية والمحتكرين، وإحالتهم إلى القضاء المختص.

وسبق أن اجتمع الرئيس السوري، بشار الأسد، مع رئيس الوزراء حسين عرنوس وعدد آخر من الوزراء، لبحث آلية تنفيذ قانون “حماية المستهلك” وضبط الأسواق والأسعار ومراقبتها.

وشهدت سوريا خلال الفترة الماضية نتيجة انهيار الليرة أمام العملات الأجنبية، قفزات كبيرة في أسعار السلع والمواد التجارية، وسط عجز تام من قبل المواطن السوري لشراءها نظراً لمحدودية مرتبه الشهري

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هام..