الاحتلال الأمريكي يختطف عدداً من المدنيين في ريف دير الزور

شن الاحتلال الأمريكي، مدعوماً بالطيران الحربي والمروحي ومرتزقته، حملة دهم واختطاف بحق أبناء القبائل العربية في بلدات ريف دير الزور فجر البارحة السبت، بالتزامن مع تعزيز قواته في أغنى حقول النفط والغاز شرقي سوريا.

وأكدت مصادر أهلية في دير الزور، أن “الساعات القليلة الماضية شهدت استنفارا كبيرا من قبل قوات الاحتلال الأمريكي ومسلحي “قسد”، وتم تسيير دوريات عسكرية في المنطقة عقب الإنتهاء من عمليات المداهمة مع فرض حظر على الدراجات النارية، وحرق دراجات المدنيين التي تمت مصادرتها في بلدة الشحيل شرق دير الزور”.

تابعونا على تويتر

وأوضح المصدر أن “حالة من الهلع انتشرت بين الأهالي في عموم الريف الشرقي للمحافظة، عقب فتح جدار الصوت من قبل الطيران الحربي لقوات الاحتلال الأمريكي إضافة إلى إطلاق بالونات حرارية في سماء المنطقة الممتدة من بلدة “الصبحة” إلى بلدة “ذيبان” شرق دير الزور، رافقه تحرك للأرتال العسكرية على الأرض أسفر عن اختطاف عدد من أبناء العشائر العربية في بلدة “لزر”.

تابعونا على فيسبوك

وتم اقتياد المخطوفين من أبناء القبائل العربية إلى قاعدة حقل العمر النفطي التي يتمركز فيها الاحتلال الأمريكي، دون معرفة التهم الموجهة إليهم ولم يعرف مصيرهم حتى الآن”.

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هام..