مقتل لاجئ سوري على يد الشرطة في دولة أوروبية

لقي لاجئ سوري من ريف محافظة إدلب الجنوبي حتفه جرّاء تعرّضه للضرب المبرّح من قبل حرس الحدود اليوناني، أمس الجمعة.

ونقلت وسائل إعلام، “أن الشاب “محمد إبراهيم الموسى” المنحدر من بلدة خان السبل بريف إدلب الجنوبي، توفي إثر تعرّضه للضرب المبرّح على يد شرطة الحدود اليونانية”.

تابعونا على فيسبوك

وأضافت أن “الشاب، حينها كان يحاول عبور الحدود التركية اليونانية بهدف السفر إلى بلدان اللجوء في أوروبا”.

تابعونا على تويتر

يذكر أنّ اللاجئين السوريين يتعرضون إلى العديد من الانتهاكات بحقهم من قبل السلطات اليونانية، أثناء محاولتهم عبور أراضيها باتجاه بلدان اللجوء.

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هام..