تصعيد جديد في الاقتتال بين “قسد” والاحتلال التركي شمالي حلب

قصفت ميليشيا “قسد” أكبر قاعدة عسكرية للاحتلال التركي في ما تسمى منطقة “درع الفرات”، شمالي حلب، أول أمس، في وقت تتصاعد فيه وتيرة الاقتتال بين الميليشيا وعناصر الاحتلال لفرض النفوذ.

تابعونا على تلغرام

وأكدت مصادر محلية محلية بريف حلب، أن “ميليشيا “قسد” استهدفت قرابة الساعة 2 والنصف بأربعة صواريخ سقطت خارج أسوار القاعدة مصدرها “قسد” التي تبعد مناطق سيطرتها عدة كيلو مترات فقط”.

تابعونا على فيسبوك

وبحسب المصادر، فإن “الأنباء متضاربة حول سقوط قتلى وجرحى داخل القاعدة”.

تابعونا على تويتر

وليست المرة الأولى التي تستهدف فيها ميليشيا “قسد” القواعد التركية بالصواريخ شمالي حلب، كان آخرها مطلع الشهر الجاري، حيث انفجرت عبوة سيارة على طريق في مدينة عفرين وتسببت بمقتل ضابط تركي.

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هام..