صحيفة أمريكية تكشف مصير القوات الأمريكية في سورية

أفادت مصادر أمريكية بأن إدارة الرئيس جو بايدن ستبقي على حوالي 900 عسكري، بينهم عناصر ما تسمى “القبعات الخضراء” لدعم ميليشيا “قسد” في حربها المزعومة ضد “داعش”.

وأكد مسؤول أمريكي أنه لا يتوقع “أي تغيرات الآن للمهمة أو للحضور في سورية”.

تابعونا على فيسبوك

وأضاف المسؤول أنه “في سوريا ندعم “قوات سوريا الديمقراطية” في قتالها ضد “داعش”. وهذا كان ناجحاً وهذا ما سنستمر به”، حسب تعبيره.

تابعونا على تلغرام

ويأتي ذلك على خلفية انسحاب القوات الأمريكية من أفغانستان، الذي من المتوقع إتمامه مع نهاية آب المقبل، وإعلان واشنطن وبغداد يوم الاثنين عن إنهاء المهام القتالية للقوات الأمريكية في العراق مع نهاية العام الجاري.

تابعونا على تويتر

وكان الرئيس الأمريكي جو بايدن قد تحدث عن سعيه لإنهاء “الحروب الأبدية” التي تخوضها الولايات المتحدة، حسب وصفه.

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هام..