من جديد… ترامب يثير الجدل بشأن “كورونا”

أثار الرئيس الأمريكي السابق دونالد ترامب الجدل من جديد بتأكيده أنه كان محقاً عندما تحدث سابقاً عن الأصل المختبري لفيروس كورونا.

وأضاف ترامب، مساء أمس السبت “أطلقت عليه اسم الفيروس الصيني، لأنه بدأ ينتشر من هناك، وخرج من المختبر”.

وأوضح “قلت من قبل إنه ظهر في المختبر، لكن الآن فقط يلاحظ الجميع أنني ربما كنت على حق”.

ووفقاً له فإن المسؤولين على الشبكات الاجتماعية، بما في ذلك “تويتر”، حظروا الأشخاص الذين نشروا بيانات غير مؤكدة حول فيروس كورونا، بما في ذلك النظرية المتعلقة بأصله المختبري.

وتابع ترامب أنه “أمر مروع للغاية، لكنه ظهر في مختبر ووهان”.

تابغونا على تويتر

وفي أيار الماضي صرح الرئيس الأمريكي، جو بايدن، بأن المخابرات الأمريكية ليس لديها معلومات كافية للتأكيد كيف بدأ انتشار فيروس كورونا المستجد، وما إذا كان قد ظهر نتيجة الاتصال البشري مع حيوان مصاب، أم تسرب من مختبر “ووهان” لعلم الفيروسات.

تابعونا على تلغرام

ووجه الرئيس الأمريكي أجهزة المخابرات بمضاعفة الجهود لدراسة جميع البيانات المتاحة وإعداد تقرير جديد له في غضون 90 يوماً، وسط ادعاءات أمريكية كثيرة تتهم الصين بالوقوف وراء الفايروس وتصنيعه ضمن مختبرات سرية.

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هام..