الداخلية تحرر فتاة سجنها والدها لسنوات في غرفة معزولة

تلقت شرطة ناحية جديدة عرطوز في ريف دمشق معلومات عن إقدام “عدنان خ” على احتجاز ابنته نور في غرفة معزولة نصفها تحت الأرض، حيث توجهت إلى المكان وحررت شابة في العقد الثالث من العمر.

وذكرت وزارة الداخلية السورية أن “دورية تحرت المكان ووجدت الفتاة محتجزة داخل الغرفة، وتبدو عليها علامات الشحوب والتعب النفسي والجسدي، حبسها والدها لسنوات في غرفة معزولة”.

تابعونا على تلغرام

وأضافت الوزارة أن “الدورية أسعفت الفتاة إلى أقرب نقطة طبية، وألقت القبض على والدها الذي اعترف باحتجاز ابنته لعدة سنوات بحجة أنها مريضة”.

تابعونا على تويتر

كما أشارت الوزارة إلى أن “المتهم سيحال إلى القضاء، وأن الفتاة ما زالت تتلقى العلاج في مشفى قطنا الوطني”.

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هام..