فنان سوري يعاني من الصفحات المزورة التي تحمل اسمه

نشر الفنان السوري بسام كوسا مقطعاً مصوراً على صفحته الرسمية عبر فيسبوك، تضمن توضيحات لجمهوره ومتابعيه.

وذكر كوسا في الفيديو أنه “يشكر كل الداعمين له، ويتمنى لهم كل خير”.

وأضاف أن “هناك مشكلة بالصفحات المزورة، ويحاربون صفحتي الرسمية، على أنها مزورة”، واصفاً الأمر بأنه “من عجائب الأمور في العالم الافتراضي، التي لابد من تقبلها بشكل أو بآخر”.

ولم يذكر كوسا أسماء الصفحات المزورة، لكنه أكد أن هناك صفحة “تحدثت عن الراحلة ستيلا خليل وابنها الفنان مكسيم خليل”، والتي توفيت مؤخراً، والتي كانت مختصة بالمكياج السينمائي والمسرحي والتلفزيوني، واصفاً إياها “بالدعامة الكبيرة التي عملت في الوسط الفني”.

تابعونا على تلغرام

وشرح “كوسا” مسألة أخرى، لفت فيها إلى أن “تقصيره على الصفحة الرسمية مقصود، فأنا بحاجة إلى إغلاق الصفحات المزورة حتى أتمكن تقديم محتوى بطريقة لائقة ويحترم ذائقة الناس”.

تابعونا على تويتر

الجدير بالذكر أن الفنان بسام كوسا انضم متأخراً إلى مواقع التواصل الاجتماعي، عبر صفحة في “فيسبوك”، وأرجع السبب إلى أن “الصفحات التي تحمل اسمه ولا علاقة له فيها، اضطرته إلى إنشاء حساب رسمي للتواصل مع المتابعين، ولاقت الصفحة رواجاً واسعاً بين جمهوره ومحبيه وحصدت تفاعلاً إيجابياً من خلال تعليقات المستخدمين.

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هام..