هجوم عنيف يستهدف حاجز لميلشيا “قسد” في الحسكة

شن أبناء القبائل العربية هجوماً مسلحاً عنيفاً، أمس السبت، استهدف حاجزاً عسكرياً تابع لميليشيا “قسد” الموالية للاحتلال الأمريكي عند مدخل بلدة الدشيشة بريف الحسكة، بعد ساعات من حملة اعتقالات قامت بها “قسد” في صفوفهم .

وذكرت مصادر محلية أن “الهجوم أسفر عن مقتل 4 من مسلحين موالين للجيش الأمريكي في تنظيم “قسد”، كحد أدنى وإصابة عدد أخر، حيث تم نقلهم إلى المشافي الميدانية لتلقي العلاج، مع ضرب المسلحين طوقاً على موقع الاستهداف ومنع الاقتراب منه”.

ويأتي استهداف حاجز مسلحي تنظيم “قسد” بريف الحسكة، بعد قيام أبناء القبائل العربية باستهداف سيارة عسكرية تابعة لميليشيا “قسد” في حي الدرعية وسط مدينة الرقة فجر السبت، بالأسلحة الرشاشة، بحسب مصادر أهلية.

وأوضحت المصادر أنه “فور حدوث الاستهداف الذي تعرضت له السيارة العسكرية، انتشرت حواجز للميليشيا في الشوارع الرئيسية والفرعية لمدينة الرقة، قاموا بحملة تفتيش واعتقال عدد من المدنيين”.

وكان إرهابيو “قسد” قد أقدموا على اختطاف 27 شخصاً بعد محاصرة مناطق سكنية في محيط مدينة الحسكة واقتادوهم إلى جهة مجهولة، في إطار ممارساتهم الاستفزازية المتواصلة بحق أبناء القبائل العربية في المناطق التي يسيطرون عليها في الجزيرة السورية.

تابعونا على تلغرام

وبينت المصادر أن “مسلحي التنظيم اختطفوا 27 شخصاً بعد محاصرتهم، يوم الجمعة، بعدد من العربات المدرعة وسيارات الدفع الرباعي المزودة برشاشات قرى العابد والفلاحة والطوشان ومناطق أخرى شرق حي غويران وداهمت منازل المواطنين.

تابعونا على تويتر

ولفتت المصادر إلى أن “عدداً من مسلحي “قسد” أطلقوا النار بكثافة وعشوائية باتجاه المنازل لترهيب الأهالي وإجبارهم على البقاء في منازلهم ما أدى إلى حالة هلع ولا سيما بين الأطفال والنساء، وذلك بعد ساعات من قيامهم باعتقال 20 شخصاً في منطقة الطبقة غربي محافظة الرقة”.

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هام..