متجاهلة الضغوطات الأمريكية…روسيا ستقضي على الإرهاب شمال سوريا

أكد المتحدث باسم الرئاسة الروسية دميتري بيسكوف أمس، أن استمرار الوجود الإرهابي في منطقة إدلب وشمال غرب سورية «أمر خطير وغير مقبول» ويؤثر على تقدم الحل السياسي في البلاد.

حيث أشار بيسكوف في حديث لقناة روسيا 1، أن الرئيس الروسي فلاديمير بوتين سيبحث مع رئيس النظام التركي رجب طيب أردوغان أثناء زيارته إلى روسيا، الوضع في إدلب وشمال غرب سورية، فمن المقرر أن يلتقي بوتين رئيس النظام التركي بمدينة سوتشي الروسية في الـ 29 من أيلول الجاري.

كما أوضح بيسكوف فيما يتعلق بتصريحات الكونغرس الأمريكي بشأن عقوبات جديدة ضد روسيا، أن «بعض أعضاء الكونغرس ينفذون بذلك وعودهم لمجموعات الضغط (اللوبيات) مقابل أموال ضخمة وبعضهم الآخر يحاولون رفع اسهمهم لدى هذه (اللوبيات) واكتساب الدعم من أجل الفوز في الانتخابات القادمة».

كذلك أشار بيسكوف إلى أن «روسيا سترد بحكمة إذا فرضت الولايات المتحدة قائمة عقوبات جديدة ضدها».

 

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هام..