حادث سير يودي بحياة صاحب الرسوم المسيئة للإسلام

توفي أمس رسام الكاريكاتور السويدي “لارش فيلكس” ، الذي عاش تحت حماية الشرطة منذ عام 2007 إثر تلقيه تهديدات بالقتل بعد إساءته للرسول “محمد صلى الله عليه وسلم” ، في رسوم كاريكاتورية ساخرة.

حيث قتل الرسام البالغ 75 عاماً مع رجلي شرطة كانا برفقته بعد اصطدام سياراتهم بشاحنة ، وفق ما أكدت الشرطة السويدية.

و أوضح متحدث باسم الشرطة : “إن سبب الحادث ليس واضحاً ، و يتم التحقيق في الحادث مثل أي حادث سير آخر ، لكن لأن الأمر يتعلق أيضاً بمقتل شرطيين ، تم تكليف قسم خاص في مكتب المدعي العام بهذا التحقيق”.

تسببت رسوم “فيلكس” بتوترات دبلوماسية للسويد ، حيث سارع حينها رئيس وزراء السويد “فردريك راينفلدت” إلى لقاء سفراء دول إسلامية لتخفيف التوتر.

الجدير بالذكر أن ” فيلكس” نجا عام 2015 من حادث إطلاق نار خلال مؤتمر في “كوبنهاغن” أسفر عن مقتل مخرج دنماركي.

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هام..