لأنها ليست عضواً في الاتفاق النووي .. إيران ترفض التعليقات الأمريكية !

قال سعيد خطيب زادة، المتحدث باسم الخارجية الايرانية، إن إجراءات الإدارة الأمريكية الجديدة تتعارض مع تصریحاتها السابقة، كما أنها ليست عضواً بالاتفاق النووي ولا يمكنها التعليق عليه.

وبشأن إمكانية مشارکة الولايات المتحدة في المفاوضات النووية، قال خطيب زادة في مؤتمر صحفي، الیوم الاثنین، إن الولايات المتحدة لا يمكنها حضور الاجتماع لأنها ليست عضواً في الاتفاق.

تابعونا على فيسبوك

معرباً عن ارتياحه لتكرار رغبة الولايات المتحدة بالعودة إلى الاتفاق النووي قائلاً، “ربما یعود الأمر إلی إرادتها لرفع العقوبات التي فرضتها على إيران بشكل غير قانوني ، لكن المهم هو التحرك علی ارض الواقع.”

كما أكد زادة، أن إجراءات الإدارة الأمريكية الجديدة تتعارض مع تصریحاتها قائلاً: “أمام الولايات المتحدة طريق واضح للعودة إلى الاتفاق النووي ويجب أن تكف عن السياسة التي انتهجتها الإدارة الأمريكية السابقة في فرض الحظر على إيران”.

داعياً الولايات المتحدة باسم الخارجية الإيرانية، إلى إلغاء كل اشكال الحظر وإعطاء الضمانات بعدم الاستهزاء بالعالم مرة اخرى.

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هام..