إيران تفرج عن ناقلة نفط فيتنامية

قال مسؤول في ميناء “بندر عباس” الإيراني، أن ناقلة النفط الفيتنامية التي احتجزتها إيران في وقت سابق، غادرت إيران في وقت متأخر، يوم الثلاثاء “بعد تفريغ شحنتها النفطية”، بحسب ما نقلت وكالة “رويترز”.

بدورها قالت وكالة “أسوشيتد برس” أن تحليل البيانات الورادة في موقع MarineTraffic.com يشير إلى أن السفينة SOTHYS  تركت موقعا قبالة ميناء “بندر عباس” ووصلت إلى المياه الدولية في خليج عمان في وقت مبكر من اليوم الأربعاء. وتبدو السفينة راسية هناك، دون أن تتوفر معلومات عن طاقمها.

من جانب آخر، ذكر موقع شركة “تانكر تراكرز” المتخصص في تتبع حركة السفن، أمس الثلاثاء، أن الحرس الثوري الإيراني أفرج عن ناقلة النفط.

مشيرةً في تغريدة عبر “تويتر” أن “مسار الناقلة الحالي هو بحر عمان، وتبحر باتجاه الجنوب في المحيط الهندي، على الرغم من أن وجهتها السابقة كانت تختلف عن مسارها الحالي، إذ أن وجهتها المعلنة هي دبي، لكن مسارها الحالي هو خليج عمان”.

وفي أوائل الشهر الجاري، أكد الحرس الثوري الإيراني صحة الأنباء عن احتجازه ناقلة نفطية قال إن الجيش الأمريكي “حاول استخدامها لمصادرة شحنة ناقلة أخرى إيرانية في بحر عمان”، وهو ادعاء وصفته واشنطن بأنه “غير صحيح”.

كما أكدت حكومة فيتنام بعدها، أنها تخوض محادثات مع الجانب الإيراني بشأن واقعة احتجاز ناقلتها Southys في خليج عمان أواخر الشهر الماضي.

تابعونا على فيسبوك

اقرأ أيضاً: السعودية تنسحب من اليمن!

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هام..