اختراق مكتب التحقيقات الفيدرالي الأمريكي!!

أعلنت وسائل إعلام أميركية ، قبل ساعات قليلة ، عن تعرض مكتب التحقيقات الفيدرالي لهجوم إلكتروني، سربت على أثره آلاف رسائل البريد الإلكتروني.

و نقلت وكالة “بلومبرغ” الأمريكية ، عن مكتب التحقيقات الفدرالي قوله : “إن هذه المشكلة لم تنتهِ بعد ، ولا يمكننا في الوقت الحالي تقديم أي معلومات إضافية”.

و تحذر رسائل البريد الإلكتروني المزيفة التي أرسلت من خادم كمبيوتر آمن لمكتب التحقيقات الفيدرالي ، من وقوع هجمات إلكترونية.

كما تم إرسالها على موجتين في وقت مبكر من يوم السبت ، و حملت عنوان “عاجل: عامل تهديد في الأنظمة” ، وفقاً لوكالة فرانس برس للأنباء.

كما اشتملت الرسائل على تحذير مزعوم للمتلقين ، من أنهم كانوا هدفاً لهجوم قرصنة “معقد” من عصابة ابتزاز معروفة.

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هام..