سوريا و سلطنة عُمان..محادثات جديدة لتعزيز سبل التعاون

بحثت المستشارة الخاصة في رئاسة الجمهورية الدكتورة “بثينة شعبان” رئيسة مجلس أمناء مؤسسة “وثيقة وطن” و الوفد المرافق ، في مسقط اليوم، مع رئيس هيئة الوثائق و المحفوظات الوطنية العمانية الدكتور “حمد بن محمد الضوياني” أوجه التعاون بين سورية و سلطنة عمان ضمن مجالات الوثائق و المحفوظات و الدراسات التاريخية مع سبل تعزيزها بما يخدم المصالح المشتركة.

و شدد الجانبان على أهمية تبادل الخبرات مع تدريب العاملين و بناء قدراتهم الذاتية من خلال التدريب الفني و التقني ، و تبادل الدعوات للأنشطة و الفعاليات التي تقام في كلا البلدين إضافة إلى التعاون بمجال تبادل الإصدارات ونشر المطبوعات الوثائقية والثقافية والأدبية والتاريخية.

كنا أشارت “شعبان” خلال تصريح لها إلى أن جلسة المباحثات ناقشت الكثير من القواسم المشتركة بين سورية وسلطنة عمان من بينها تمكين الحصول على الوثائق التي تخص البلدين إلى جانب البرامج المشتركة التي ستنبثق مع توقيع مذكرة التفاهم بين السلطنة و دمشق .

من جهته أكد السفير الدكتور “بسام الخطيب” سفير سورية لدى السلطنة الذي حضر المباحثات أن زيارة الوفد السوري صفحة جديدة من صفحات التعاون و تؤسس لجهد علمي منظم .

و التقت الدكتورة “شعبان” وزير التراث و السياحة العماني “سالم المحروقي” الذي أكد على وضرورة عودة العلاقات العربية مع سورية لما تتمتع به من عمق تاريخي وأهمية استراتيجية في المنطقة.

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هام..