إميل لحود..انهيار الكرامة أسوأ من أي انهيار

أكد البرلماني اللبناني السابق “إميل لحود” معارضته لاستقالة وزير الإعلام “جورج قرداحي” ، معلقاً : “بئس هذا الزمان ، فالانهيار في الكرامة أسوأ من أي انهيار آخر”.

و أعرب “لحود” في تصريح له اليوم السبت عن أمله بأن تكون الاستقالة قد أتت عن حسن نية و ليس خوفاً أو تحت ضغط ، مشيراً الى أنه بعد الاستقالة ستكون هناك مطالب متكررة و شروط لن تعرف حدوداً.

كما أضاف أن الصدمة الأكبر كانت في المواقف السياسية الرسمية التي تبعت الاستقالة ، حيث استمر التزلف للدول الخليجية ، خلال وقت قابل إعلام هذه الدول الاستقالة بالاستخفاف و التجاهل.

و رأى “لحود” أنه كان من الأجدى أن تستقيل الحكومة كلها لكي يخلفها من يصون كرامة لبنان و اللبنانيين.

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هام..