مشاريع للمنفعة الاستراتيجية المشتركة بين سوريا و إيران

أكد الرئيس “بشار الأسد” العمل على إقامة مشاريع جديدة تحقق المنفعة الاستراتيجية المشتركة لسوريا و إيران، و تربط بين قطاع الأعمال في كلا البلدين.

جاء ذلك خلال لقاء وزير الطرق و بناء المدن الإيراني، رئيس اللجنة الاقتصادية الايرانية السورية المشتركة “رستم قاسمي” و الوفد المرافق له مع الرئيس السوري اليوم الأربعاء.

وجرى خلال هذا اللقاء ، بحث العلاقات الثنائية وخاصة على الصعيد الاقتصادي بين طهران و دمشق ، وسبل توسيع التعاون الثنائي في القطاعين العام و الخاص وتشجيع الاستثمارات المشتركة بهدف إعطاء دفعة جديدة للروابط التجارية والاقتصادية.

إلى ذلك ، جدد “قاسمي” التأكيد على الموقف الثابت للجمهورية الاسلامية الإيرانية لدعم صمود الشعب السوري في وجه الحرب الإرهابية التي يتعرض لها وحرصها على توسيع التعاون بين البلدين بجميع المجالات التي تخدم مصالح الشعبين الإيراني والسوري الصديقين.

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هام..