أخبار عاجلة
ضبوط التموين لا نتائج لها.. غرامات ومخالفات لضبط "محروقات السوداء" في دمشق وريفها
ضبوط التموين لا نتائج لها.. غرامات ومخالفات لضبط "محروقات السوداء" في دمشق وريفها

غرامات ومخالفات لضبط “محروقات السوداء” في دمشق وريفها.. ولا نتائج تذكر

على وقع التحذير الصادر عن وزارة التجارة الداخلية وحماية المستهلك، لكل منشأة أو فعالية تشتري المحروقات من السوق السوداء، أو تتاجر بها، سجلت دوريات التموين العديد من الضبوط بهذا الإطار.

ضبوط التموين لا نتائج لها.. غرامات ومخالفات لضبط "محروقات السوداء" في دمشق وريفها

وبلغ عدد الضبوط في ريف دمشق بحسب مصادر من المحافظة لـ “سونا نيوز” حوالي 100 ضبط مخالفة لمحطات وقود، كان آخرها مركز محروقات في عدرا بمخالفة النقص في الكيل لمادة المازوت، وخزان محروقات في التل بمخالفة نزع الأختام الرصاصية عن المضخة، وضبط سيارات توزيع مازوت بمخالفة نزع الأختام الرصاصية.

أما في مدينة دمشق، فضبطت عناصر حماية المستهلك مؤخراً بمنطقة كفرسوسة سيارة محملة بكمية 248 أسطوانة غاز المنزلي ووصل الاستلام بـ 250 أسطوانة، وعند الكشف عن أوزانها تبين أن الأوزان للأسطوانات تراوحت بين 20 – 28.5 كيلو غرام.

علماً أن الوزن النظامي للأسطوانة الواحدة هو 24.200 كغ فتم إعادة الأسطوانات المخالفة للأوزان البالغة 209 إلى فرع الغاز بدمشق وريفها لتصحيح الأوزان وإعادة توزيعها للمستهلك.

وبين مصدر في تموين دمشق، أنه تم تغريم موزع مازوت منزلي بمخالفة التلاعب بالعداد، بمبلغ 40 مليون ليرة إضافة لحجز السيارة أصولاً وإحالة المخالفين للقضاء المختص.

ورغم عدد الضبوط والنشاط الذي تروج له مديريات التجارة الداخلية وحماية المستهلك على صفحاتها إلا أن ذلك لم يسهم في الحد من المخالفات أو يخفض من أسعار المحروقات التي لا أحد يعلم كيف تصل للسوق السوداء في وقت تواجه به البلاد أزمة بتوفيرها.

وتشهد البلاد أزمة وقود جراء تأخر وصول التوريدات، التي وصلت أول أمس على شكل ناقلة نفط محملة بـ 700 ألف برميل تم البدء بتفريغها في ميناء بانياس ليصار إلى تكريرها وتوزيعها على المحافظات.

 

سونا نيوز

 

ضبوط التموين لا نتائج لها.. غرامات ومخالفات لضبط "محروقات السوداء" في دمشق وريفها

عن ali

شاهد أيضاً

في ظل ارتفاع أسعار الأدوية.. سكان دمشق يقبلون على التداوي بالأعشاب

في ظل ارتفاع أسعار الأدوية.. سكان دمشق يقبلون على التداوي بالأعشاب

عادت أعشاب “الطب البديل” إلى الواجهة، بعد ارتفاع أسعار الأدوية عدا عن لفقدان بعض الأنواع …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *