يُعتبر المادة الوحيدة التي تقيت الطلاب.. الخبز خارج الدعم في المدن الجامعية
يُعتبر المادة الوحيدة التي تقيت الطلاب.. الخبز خارج الدعم في المدن الجامعية

يُعتبر المادة الوحيدة التي تقيت الطلاب.. الخبز خارج الدعم في المدن الجامعية

رفعت وزارة التجارة الداخلية وحماية المستهلك الدعم عن الخبز للطلاب القاطنين في السكن الجامعي فارتفع سعر الربطة من 250 ليرة إلى 1250 ليرة سورية.

 

وأكده مصدر في إدارة فرن السكن الجامعي بدمشق عن تبلغهم بيع ربطة الخبز للطلاب خارج البطاقة الذكية بسعر 1250 ليرة سورية بدلاً من 200 ليرة.

وأكَّدت إدارات بعض المخابز أن القرار يشمل جميع الحالات الخاصة والتي لا تملك بطاقة ذكية كالطلاب والعازبين والعسكريين..، موضحةّ أنه ووفقاً للقرار يتم بيع ربطة الخبز لهذه الحالات ب 1250 بدلاً من 200 ليرة، حيث نصت التعليمات الواردة إلى المخابز العامة والخاصة على أن الحالات الخاصة والعازبين والطلاب وكل الموافقات أصبح سعر مبيع الربطة 1250، أما دور الأيتام والجوامع والكنائس تبقى سارية المفعول على الموافقات السابقة بسعر المدعوم حتى آخر السنة وعند تجديدها تتم المخاطبة وطلب من وزارة التجارة الداخلية عن طريق وزارة الأوقاف.

وتابعوا أنه تم إبلاغهم بأن الفرن المخالف يغرم بثلاثة أضعاف سعر الربطة.. متسائلين من سوف يعوضهم عن الكميات التي تحرق يومياً بسبب الانقطاع المتكرر للتيار الكهربائي.

وجاء القرار على خلفية إيقاف العمل بالسماح للمخابز العامة ببيع كمية 3% من خارج البطاقة الإلكترونية، وتشديد المؤسسة السورية على المخابز، بالالتزام الكامل بتخريج جميع ربطات الخبز التمويني المباعة عن طريق جهاز نقطة البيع تحت طائلة المحاسبة بالمرسوم التشريعي رقم /٨/ لعام ٢٠٢١ والقرارات النافذة ذات الصلة لكل مخالف.

من جهتهم قال عدد من الطلاب القاطنين في المدينة الجامعية بدمشق أنهم باتوا يحتاجون اليوم وفق التسعيرة الجديدة إلى 30 ألف ليرة سورية شهرياً فقط لمادة الخبز.

عن ali

شاهد أيضاً

إغلاق 5 محطات وقود وتموين حماة يلاحق المتاجرين بالبنزين والمازوت الحر

إغلاق 5 محطات وقود وتموين حماة يلاحق المتاجرين بالبنزين والمازوت الحر

ذكر مصدر في مديرية التجارة الداخلية وحماية المستهلك بحماة لسونا نيوز أن دوريات المديرية ومن …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *